politics

إجتماعية الصفحة الرئيسية < إجتماعية

Article

إطلاق سراح وريث سامسونغ بعد 353 يوما من الاعتقال

2018/02/05 16:33 KST

Article View Option

مع إصدار الحكم بالسجن لمدة عامين و6 اشهر مع وقف التنفيذ لمدة 4 أعوام

سيئول، 5 فبراير(يونهاب) -- تلقى لي جيه يونغ، نائب رئيس مجلس إدارة سامسونغ للالكترونيات المتهم بتقديم رشوة إلى الرئيسة المخلوعة بارك كون-هيه وصديقتها تشوي سون سيل، حكما مخفضا مع وقف التنفيذ في محكمة الاستئناف، ما أدى إلى إطلاق سراحه بعد 353 يوما من اعتقاله يوم 17 من فبراير من العام الماضي.

وأصدرت المحكمة العليا في سيئول حكما بالسجن لمدة عامين و6 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة 4 أعوام في حق نائب رئيس مجلس إدارة شركة سامسونغ للالكترونيات، مع الطعن في الحكم السابق في المحكمة الإعدادية الذي قضى بالسجن لمدة 5 أعوام.

يشار إلى أن تبرئة لي من تهمة تقديم الدعم المالي لمركز لاعبي الرياضات الشتوية وتهريب الممتلكات إلى الخارج أثرت على خفض الحكم .

واعتمدت المحكمة تهمة رئيسية موجهة له ، تتمثل تقديم رشوة لإبنة تشوي، جونغ يورا كما جاء في الحكم في المحكمة الإعدادية، حيث اعتبرت المحكمة بأن الرئيسة السابقة بارك طلبت من " لي " رشوة ، واستلمتها " تشوي " .

وسبق أن طلب فريق التحقيق الخاص في قضية الرشوة المتورطة فيها الرئيسة المخلوعة بارك وصديقتها تشوي وسامسونغ، إصدار الحكم بالسجن لمدة 12 عاما في حق " لي " .

وخلافا للحكم الصادر في المحكمة الأدنى، لم تعتمد المحكمة مسألة توريث القيادة في سامسونغ كما ادعى فريق التحقيق الخاص. ورأت المحكمة أن سامسونغ ليس لها أجندة في تقديم "طلب صريح أو ضمني" للرئيسة السابقة، للحصول على موافقة الحكومة منذ البداية .

يشار إلى أن لي ، يبلغ 50 عاما من العمر، اعتقل يوم 17 فبراير عام 2017، مع تعرضه لخمس تهم، من ضمنها تقديم رشوة واختلاس وتهريب الأصول إلى الخارج. اتهم فريق التحقيق الخاص "لي" بتقديم أو وعد بتقديم 43,3 بليون وون لـبارك وتشوي باسم دعم إبنة تشوي، 22 عاما من العمر، جونغ يو-را، لاعبة الفروسية السابقة.

(انتهى)

peace@yna.co.kr