politics

إجتماعية الصفحة الرئيسية < إجتماعية

Article

72% من خبراء: توحيد الكوريتين ممكنا بعد أكثر من 11 عاما

2017/11/09 16:59 KST

Article View Option

الصين ثاني أكثر دولة تساعد على توحيد الكوريتين، غير انها تمثل أكبر عقبة في التوحيد.

علم كوريا الموحدة

سيئول، 9 نوفمبر(يونهاب) -- توقع 7 من كل 10 خبراء في شؤون الوحدة والدبلوماسية والأمن بأن عملية توحيد الكوريتين يمكن أن تستغرق أكثر من 11 عاما.

وأيد معظم الخبراء الذين خضعوا للاستطلاع الذي أجراه معهم معهد هيونداي الاقتصادي خلال الفترة من 25 أكتوبر- 3 نوفمبر، حول رؤيتهم لتوحيد الكوريتين، ضرورة تخصيص ضريبة للوحدة، لجمع تكاليف الوحدة بين الكوريتين، غير أن حوالي 60% منهم قالوا إنهم مستعدون لدفع 100 ألف وون(89 دولار أمريكي) سنويا أو أقل بينما قال عدد منهم لا يريدون دفع المبلغ.

غير أن 98% من الخبراء الذين خضعوا للاستطلاع الأخير أكدوا على ضرورة تحقيق إعادة توحيد الكوريتين.

وحول السبب في ذلك، أجانب 98% منهم بأن التوحيد من شأنه أن يصب في مصالح الدولة.

وحول الفترة المتوقعة لتحقيق الوحدة، أجاب 72.4% منهم بأنها تتطلب أكثر من 11 عاما.

وحول طريقة عملية الوحدة المفضلة، اختار 37.8% " التوحيد السلمي باسم دولة واحدة قائمة على نظامين للحكم ".

فيما اختار35.7% منهم " تحقيق الوحدة الكاملة " .

وفضل بعض الخبراء السماح بتبادل الزيارات بين أفراد الكوريتين بدون قيود بنسبة 25.5% .

وبالنسبة لتخصيص ضريبة الوحدة استعدادا لتوحيد الكوريتين في المستقبل، عبر 75.5% من الخبراء المستجيبين عن تأييدهم للمقترح، بزيادة بنسبة 12.1% مقارنة بما جاءت في الاستطلاع السابق. مقارنة مع 8.2% من المستجيبين الذين عبروا عن رفضهم لدفع ضريبة الوحدة.

وفي سؤال حول الدولة التي ستقدم دعما أكثر لتحقيق إعادة توحيد الكوريتين، أجاب المستطلعون بأنها الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 50%، وروسيا بنسبة 15.3%.

وجاءت الصين في المركز الثاني بعد الولايات المتحدة بنسبة 33.7%، غير أنها تم اختيارها كأكبر دولة يمكن أن تشكل عقبة في عملية إعادة توحيد الكوريتين أيضا.

(انتهى)

peace@yna.co.kr