politics

إجتماعية الصفحة الرئيسية < إجتماعية

Article

دراسة:التعرض للغبار الناعم بكثافة يؤدي لارتفاع مرضى الأزمة

2017/11/07 15:34 KST

Article View Option

سيئول،7 نوفمبر(يونهاب)-- أظهرت دراسة اليوم الثلاثاء ، إن التعرض المفرط للغبار الناعم سبب زيادة في مرضى الربو، مسببا قلقا وسط الشعب بسبب تدفق الملوثات من الداخل والخارج.

ووفقا للدراسة التي أجراها فريق سونغ داي جين في مستشفى جامعة غورو في كوريا، فإن التعرض لجزيئات الغبار الخشنة، المعروف أيضا باسم PM10، الذي يتجاوز المعدل اليومي، أدى إلى زيادة مرضى الربو بنسبة 27 %.

وأظهرت الدراسة أيضا أن ساعتين من التعرض ل PM10 أدى إلى مزيد من المرضى الذين يزورون المستشفى لتلقي العلاج لأمراض الجهاز التنفسي.

يذكر أن PM10 هو الغبار الناعم من 2.5 إلى 10 ميكرومتر في القطر، في حين أن الجسيمات الدقيقة، المعروفة أيضا باسم PM2.5، 2.5 ميكرومتر في القطر أو أصغر، يمكن رؤيتها فقط بمجهر الكتروني.

ومن المعروف أن الغبار الناعم يسبب أمراض الجهاز التنفسي المختلفة ويقوض جهاز المناعة في الجسم. وكانت هذه هي الدراسة الأولى التي أجريت لاكتشاف العلاقة الوبائية بين الغبار الناعم والأمراض البشرية.

من جهتها تبذل حكومة سيئول جهودا لتعزيز التعاون الإقليمي مع الدول المجاورة لمكافحة تلوث الهواء وتحسين نوعية الهواء.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr