Olympic Winter Games PyeongChang 2018 (وكالة يونهاب للأنباء) Go to Contents Go to Navigation
  • بيونغ تشانغ
    흐림
    -2 °C
  • كانغ رونغ
    -10 °C
  • جونغ سيون
    16 °C

(بيونغ تشانغ G-30) تزايد التوقعات بمشاركة بيونغ يانغ في أولمبياد بيونغ تشانغ

송고시간2018/01/09 08:00

Print & Resize Text

سيئول، 9 يناير(يونهاب) -- تتزايد التوقعات بمشاركة كوريا الشمالية في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ بعد أن أوضح زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون في خطاب أدلى به في اليوم الأول من العام الجاري بمناسبة رأس السنة الجديدة أن بلاده ترغب في إرسال وفدها إلى أولمبياد بيونغ تشانغ.

وأدى ذلك إلى إعادة تشغيل خط الاتصال بين الكوريتين الذي تم تعليقه تزامنا مع إيقاف تشغيل مجمع كيسونغ الصناعي في فبراير2016.

ومن المقرر أن تعقد المحادثات الرفيعة المستوى بين الكوريتين في يوم غد الثلاثاء لمناقشة مشاركة الشمال في أولمبياد بيونغ تشانغ وتحسين العلاقات بينهما.

ولم تعلن كوريا الشمالية بشكل رسمي عن مشاركتها في أولمبياد بيونغ تشانغ، إلا أنه نظرا للوضع الحالي، فمن المرجح أن تشارك في الأولمبياد.

ولم تتأهل كوريا الشمالية إلى أولمبياد بيونغ تشانغ لهذا السبب فإن مشاركتها في الأولمبياد تتطلب التشاور مع اللجنة الأولمبية الدولية للحصول على بطاقة دعوة (استثنائية)

وبالتالي فإن المحادثات الرفيعة المستوى بين الكوريتين تجري تزامنا مع التشاور بين كوريا الشمالية واللجنة الأولمبية الدولية.

وفي نفس السياق، من المتوقع أن يزور عضو اللجنة الأولمبية الدولية الكوري الشمالي جانغ أونغ سويسرا لمناقشة المشاركة المحتملة لكوريا الشمالية في الأولمبياد مع رئيس اللجنة توماس باخ.

وكان جانغ أونغ قد قال في يوم 6 يناير إنه يعتقد بأن كوريا الشمالية ستشارك في رياضة التزلج الفني على الجليد في أولمبياد بيونغ تشانغ.

ومن المتوقع أن يتكون الوفد الكوري الشمالي من حوالي 10 رياضيين، وهو الأصغر مقارنة مع الوفد الذي أرسلته كوريا الشمالية إلى دورة الألعاب الآسيوية 2014 في إنتشون(270 شخصا).

وعلى الرغم من حجم الوفد الصغير، ستسهم مشاركة كوريا الشمالية في أن تصبح أولمبياد بيونغ تشانغ أولمبيادا للسلام.

يشار إلى أن وصول الوفد الكوري الشمالي إلى الجنوب برا عبر خط ترسيم الحدود العسكرية وسير الرياضيين الجنوبيين والشماليين معا تحت العلم الكوري الموحد في حفل افتتاح الأولمبياد والتشجيع المشترك بين فريقي التشجيع الجنوبي والشمالي ، من شأنه ألا يقتصر على تعزيز الروح الأولمبية للسلام فقط، بل يشكل أساسا للتعاون بين الكوريتين.

(انتهى)

aya@yna.co.kr