headline

جميع عناوين الاخبار الصفحة الرئيسية < جميع عناوين الاخبار

Article

وزير التجارة المرشح : كوريا الجنوبية قد تقدم دعوى لمنظمة التجارة العالمية ضد التدابير الحمائية الأمريكية

2017/07/17 20:41 KST

Article View Option

سيئول، 17 يوليو (يونهاب)-- ذكر المرشح لمنصب وزير التجارة فى كوريا الجنوبية اليوم الاثنين انه لا يستبعد امكانية تقديم شكوى الى منظمة التجارة العالمية ضد الاجراءات الحمائية الامريكية.

وقال بايك اون جيو ان الولايات المتحدة فرضت رسوما مفرطة ضد الاغراق والرسوم التعويضية على منتجات الصلب الكورية الجنوبية فى الوقت الذى لا يتم فيه اغراقها ولا يتم الاستفادة من الدعم الحكومى.

وأوضح آرائه في رد خطي على سؤال طرحه أحد نواب المعارضة قبل جلسة استماع للتأييد البرلماني لترشيحه.

وفي كوريا الجنوبية، للرئيس سلطة تعيين المرشحين للمناصب الوزارية دون موافقة الجمعية الوطنية بعد عقد جلسة تأكيد. ويمكنه أن يتخذ هذه الخطوة حتى لو اعتقد المشرعون في البرلمان أن الشخص الذي رشح للمنصب غير صالح للعمل.

فيما يعتبر منصب رئيس الوزراء هو المنصب الوحيد الذي يتطلب موافقة البرلمان.

وفى ابريل الماضى، تناولت سيئول مسألة التعريفات الجمركية العقابية الامريكية على واردات كوريا الجنوبية خلال اجتماع لمنظمة التجارة العالمية فى جنيف بسويسرا.

وفى ابريل الماضى، أمر الرئيس الامريكى دونالد ترامب بالتحقيق فيما اذا كانت واردات الصلب تقوض الامن الوطنى الامريكى .

وقال ترامب على متن أحدي طائرات القوات الجوية في طريقه إلى فرنسا الأسبوع الماضي "إنهم يغرقون الصلب ويدمرون صناعة الصلب لدينا، لقد كانوا يفعلون ذلك منذ عقود، وأنا أوقف ذلك... انها سوف تتوقف " فى إشارة واضحة إلى كوريا الجنوبية وغيرها من مصدري الصلب.

وقال بايك ايضا ان كوريا الجنوبية تعتزم اجراء مناقشات مع الولايات المتحدة عندما يستطيعون فتح عملية مراجعة اتفاقيتهم الثنائية للتجارة الحرة، مشيرا الى انه لم يتم بعد تحديد اسم رئيس مفاوضات التجارة فى كوريا الجنوبية فى اطار خطة اعادة التنظيم الحكومية الحالية.

يذكر ان مشروع قانون اعادة تنظيم الحكومة قد زاد من الاضطراب فى الجمعية الوطنية بسبب الازمة السياسية التى طال أمدها.

أرسل الممثل التجارى الامريكى روبرت ليثايزر مؤخرا رسالة الى كوريا الجنوبية تدعو الى عقد اجتماع للجنة المشتركة الخاصة فى اطار اتفاقية التجارة الحرة لبدء عملية التفاوض لإزالة الحواجز امام التجارة الامريكية والنظر فى التعديلات اللازمة للاتفاقية.

وطبقا للاتفاق التجارى، يمكن عقد لجنة مشتركة خاصة فى غضون 30 يوما بناء على طلب احد الطرفين، ويحتاج الجانبان الى التوصل لاتفاق حول القرارات التى تتخذها اللجنة.

وتعتبر اتفاقية التجارة الحرة التى دخلت حيز التنفيذ فى عام 2012 على نطاق واسع رمزا للتحالف الاقتصادى بين البلدين، بيد ان ترامب تعهد بتعديل او الغاء اتفاقية التجارة الحرة ووصفها بانه "فظيعة".

(انتهى)

kamal@yna.co.kr