international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

قيادتا الهند وكوريا الجنوبية يعقدان اجتماع مع رجالات أعمال البلدين

2018/07/10 21:57 KST

Article View Option

نيودلهي، 10 يوليو (يونهاب)-- التقت قيادتا كوريا الجنوبية والهند ممثلة في الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، ورئيس وزراء الهند ناريدندرا مودي اليوم الثلاثاء مع كبار رجال أعمال بلديهما لبحث سبل تطوير التبادلات الاقتصادية والاستثمارية بين سيئول ونيودلهي إلى جانب إزالة الصعوبات التي تواجه الشركات التجارية كل في بلد الآخر.

وجاء اجتماع المائدة المستديرة في قصر الضيافة الهندي بعد وقت موجز من اجتماع القمة الذي جرى عقده بين قيادتي البلدين في نيودلهي أثناء زيارة رسمية يقوم بها "مون" حاليا إلى الهند.

واستهدف الاجتماع التركيز عكس المشكلات التي تواجهها شركات القطاع الخاص في كلتا الدولتين وسبل تسويتها.

وقال مكتب الرئاسة بسيئول "البيت الأزرق" في بيان صحافي إن الرئيس "مون" استمع إلى المعوقات التي تعيق النشاط التجاري للشركات وقدم عبارات تشجيعية لرجال أعمال البلدين، ممتدحا استمرار جهودهم في النشاط التجاري بشكل جاد برغم التقلبات العديدة التي يشهدها الاقتصاد العالمي.

وضم الاجتماع مدراء تنفيذيين لأكبر 12 شركة ناشطة بأسواق البلدين منها مجموعتي شركات "هيونداي موتور" و"سامسونغ إلكترونيكس".

وقال المدير التنفيذي لـ"هيونداي موتور" إن شركته أضحت ثاني أكبر منتج ومصدر للسيارات بالهند منذ بدء تشغيل أول مصنع بالسوق المحلي في عام 1996م، مطالبا قيادتي البلدين بتخفيض التعريفات الجمركية لوارد وصادر قطع السيارات بما يسهم في دفع جهود الشركة لتطوير سيارات جديدة يعتمد تشغيلها على استخدام الطاقة النظفية، وما في ذلك ما يشمل تطوير سيارات الطاقة الكهربائية وخلايا الوقود.

وأبدت شركة "سامسونغ" التي افتتحت مؤخرا مصنعا جديدا لإنتاج أجهزة الهواتف الذكية بالهند الرغبة بالاستمرار في ضخ المزيد من الاستثمارات بأسواق الهند بما يسهم في تحولها إلى مركز صناعي عالمي.

وجرى افتتاح مصنع "سامسونغ" بمنطقة "نويدا" اليوم الأثنين بحضور الرئيس "مون" و"مودي".

ويساهم مصنع "سامسونغ" في "نويدا" بإنتاج 120 مليون هاتف في العام ما يجعله أحد أضخم وحدة إنتاجية لتصنيع أجهزة الهواتف الذكية بالعالم.

وأثناء الاجتماع طلبت الشركات الهندية توفير الدعم لأنشطتها التجارية ومشروعاتها الاستمثارية المشتركة بأسواق كوريا الجنوبية.

وعلى رأس الشركات الهندية التي شاركت بالاجتماع مجموعة شركات "ماهندرا" التي تستحوذ على حصص قيادية بشركة السيارات الكورية الجنوبية "سانغيونغ موتور".

(انتهى)

muhanad_salman@yna.co.kr