international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

الرئيس مون : التعاون بين كوريا الجنوبية والهند يخلق فرصا جديدة للبلدين

2018/07/09 11:04 KST

Article View Option

نيودلهي ، 9 يوليو (يونهاب) -- حث الرئيس مون جيه ان على بذل الجهود لتوسيع التعاون الثنائي بين بلاده والهند ، قائلا إن هذا التعاون يضمن ليس فقط مستقبل أفضل للبلدين ولكن أيضا السلام والازدهار في المنطقة بأكملها.

وقال مون في مقابلة مع صحيفة "تايمز أوف انديا" الهندية في عددها اليوم الاثنين إن إمكانية التعاون الاقتصادي بين كوريا الجنوبية والهند لا حدود لها. فالهند لا تمتلك فقط الموارد البشرية الموهوبة والتكنولوجيا العلمية المتقدمة ولكن أيضا قدرات إنتاج رائعة وسوق واسعة، موضحا إنه عندما يتم دمجها مع التكنولوجيا التطبيقية والخبرة ورأس المال المتوفرة لدى كوريا الجنوبية فإن التعاون الاقتصادي التكاملي والمتبادل بين البلدين قد يزداد سرعة.

وكان الرئيس الكوري الجنوبي قد وصل الى الهند يوم الأحد فى زيارة دولة تستغرق أربعة أيام. ومن المقرر أن يلتقي بالرئيس الهندي رام ناث كوفيند قبل عقد قمة ثنائية مع رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي يوم الثلاثاء. وقد جرت المقابلة المكتوبة في سيئول قبل مغادرته يوم الأحد ، وفقا للمكتب الرئاسي .

وقال مون إن الهند تحمل معنى خاصا بالنسبة له ، مشيرا إلى أن زيارته لها قبل 20 عاما قد علمته إمكانية وجود الانسجام والتعايش بين مختلف الشعوب والثقافات وحتى الإنسان والطبيعة.

وقال مون وفقا لنص المقابلة التي نشرها المكتب الرئاسي تشونغ وا داي "اضع اهتماما كبيرا للتعاون مع دول جنوب آسيا بما في ذلك الهند."

وأشار إلى أن سياسة الجنوب الجديدة سعت إلى تمكين التعايش والازدهار المشترك لكوريا الجنوبية وجيرانها الآسيويين.

وقال مون، إن رئيس الوزراء الهندي مودي شدد أيضا على أهمية التعاون مع كوريا الجنوبية في الوقت الذي يسعى فيه لقانون السياسة الشرقية.

وأضاف إنه سيكون هناك المزيد من التقدم في المستقبل حيث تسعى الهند وكوريا الجنوبية بنشاط من أجل تطوير علاقاتهما والسلام والازدهار في منطقتهما. .

وأكد مون أعلى ن هناك مجالاً أكبر أمام نمو التعاون بين كوريا الجنوبية والهند.

وقال ، أعتقد أن التعاون الاقتصادي بين البلدين لا يزال في المرحلة الأولية. آمل أن أرى توسعا آخر للتعاون في قطاعات التصنيع والبنية التحتية والتكنولوجيا المتقدمة.

كما دعا إلى بذل جهود مشتركة للتحضير للثورة الصناعية الرابعة.

وقال إن الثورة الصناعية الرابعة تمثل تحديا خطيرا لن يحدث تغييرات في الاقتصاد والمجتمع فحسب ، بل في حياة حياتنا اليومية أيضا. ولكنني أعتقد أنها ستكون فرصة لحدوث قفزة جديدة في حال تعاون البلدان معا بشكل وثيق.

كما دعا رئيس كوريا الجنوبية إلى بذل جهود مشتركة لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية وفي المنطقة.

وقال،ان السلام الذى أقيم فى شبه الجزيرة الكورية سوف يساهم بشكل كبير فى السلام والازدهار فى جنوب آسيا معربا عن أمله في العمل عن كثب مع الهند التي تفهم بصدق قيمة السلام ، وتعزز السلام فى المنطقة وشبه الجزيرة الكورية.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr