international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

وزيرة الخارجية : الوزارة تبذل أقصى جهد للإفراج عن مواطنين مختطفين في غانا

2018/04/04 16:03 KST

Article View Option

سيئول، 4 أبريل(يونهاب) -- أوضحت وزيرة الخارجية كانغ كيونغ-هوا اليوم الأربعاء بشأن اختطاف 3 مواطنين كوريين جنوبيين في البحر قبالة سواحل غانا أن الوزارة ستواصل أقصى جهد للإفراج عنهم.

وذكرت كانغ في تنوير صحفي عقد اليوم أن الوزارة تبذل كل ما في وسعها باستخدام جميع السبل والقدرات الممكنة للإفراج عن المواطنين الكوريين الجنوبيين.

وقالت إن بلادها تبذل جهودها الدبلوماسية لمعرفة مكان وجودهم والإفراج عنهم من خلال إنشاء العلاقات التعاونية الوثيقة مع غانا ونيجيريا فضلا عن الدول الحليفة مثل الولايات المتحدة.

وأكدت كانغ على أن الوزارة تضع حماية أرواح المواطنين في الخارج وسلامتهم في أولوياتها، مضيفة أنها ستفتتح مركز أمن المسافر الكوري الجنوبي في الخارج في مايو المقبل.

من جهة أخرى، وبشأن الجدل حول حظر نشر الأخبار عن الحادث، عبرت الوزيرة عن أسفها من التواصل غير الكافي مع الصحفيين، موضحة أن الموقف الأساسي للوزارة يضع سلامة المواطن في أولوياتها.

وكانت الوزارة قد طلبت في يوم 27 مارس الماضي من وسائل الإعلام المحلية حظر نشر الأخبار المعنية، غير أنها كشفت في يوم 31 من نفس الشهر في موقعها الإلكتروني عن الحادث، ونشر سفينة حربية في موقع الحادث بدون إبلاغ الصحفيين، رغم أنها لم تحدد الجماعة التي خطفت 3 مواطنين كوريين، ومطالبها مقابل الإفراج عنهم.

يذكر أن 3 بحارة كوريين جنوبيين و40 بحارا من غانا كانوا على متن سفينة مارن 711 لصيد الأسماك، تم اختطافهم في يوم 26 مارس الماضي في البحر قبالة سواحل غانا.

(انتهى)

maha@yna.co.kr