international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

مباحثات قمة في سيئول بين رئيسي كوريا الجنوبية وليتوانيا

2018/02/07 19:39 KST

Article View Option

سيئول، 7 فبراير (يونهاب)-- اتفق الرئيس الكوري مون جيه-إن، ونظيرته رئيسة ليتوانيا داليا جريبوسكايتي على ترقية التعاون بين بلديهما، وبحثا سبل نزع الأسلحة النووية سلميا بشبه الجزيرة الكورية.

وقال القصر الرئاسي الكوري الجنوبية "البيت الأزرق" إن الاتفاق جاء في مباحثات قمة جرت بين الرئيسين في سيئول اليوم الأربعاء.

وكان الرئيس الكوري قد أجرى مباحثات قمة أمس الثلاثاء مع نظيرته الإستونية كيرستي كاليولايد، ومن المقرر أن يعقد مباحثات قمة الأسبوع المقبل أيضا مع رئيس جمهورية لاتفيا ريمونس فيجونيس.

وأثناء مباحثات اليوم عبر الرئيس الكوري عن أهمية زيارة جريبوسكايتي إلى كوريا الجنوبية، لافتا أنها لا تمثل فرصة لتحسين علاقات بلاده مع ليتوانيا فحسب بل مع جميع البلطيق بما فيها إستونيا ولاتفيا.

ومن جهتها ثمنت جريبوسكايتي التحسن المطرد الذي تشهده التجارة والاستثمار والتبادلات الرسمية بين بلادها وكوريا الجنوبية، معبرة عن أملها في ترقية العلاقات الثنائية بين البلدين فضلا عن ترقية العلاقات بين كوريا الجنوبية والدول المطلة على مضيق البلطيق.

يشار إلى أن التبادل التجاري بين كوريا الجنوبية وليتوانيا ارتفع بواقع 80 ضعفا ليصل إلى 390 مليون دولار أمريكي العام الماضي مقارنة مع 4.83 مليون دولار في عام 1993م، علما بأن البلدين وطدا علاقاتهما الدبلوماسية في عام 1991م.

وأثناء المباحثات عبرت جريبوسكايتي عن أملها في تعزيز التعاون الثنائي بين بلادها وكوريا الجنوبية في قطاعات الطاقة والعلوم والتكنولوجيا، مشيرة إلى أن شركة "هيونداي هيفي إندسترز" الكورية الجنوبية تعمل حاليا على إنشاء ناقلة للغاز الطبيعي المسال بتكلفة 330 مليون دولار أمريكي لصالح شركة نقل في ليتوانيا، وفقا للبيت الأزرق.

وطلب مون من الضيفة الزائرة دعم بلادها لجهود حكومة كوريا الجنوبية لنزع أسلحة بيونغ يانغ النووية والمحافظة على المناخ التصالحي بين الكوريتين الناجم عن مشاركة كوريا الشمالية في دورة ألعاب بيونغ تشانغ الشتوية بكوريا الجنوبية هذا الشهر.

تجدر الإشارة إلى أن ليتوانيا هي دولة عضو بالاتحاد الأوروبي وأيضا منضمة إلى حلف شمال الأطلسي الـ"ناتو".

(انتهى)

muhanad_salman@yna.co.kr