international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

سيئول: ثاد ضروري لحث كوريا الشمالية على التفاوض

2017/09/08 18:25 KST

Article View Option

سيئول، 8 سبتمبر (يونهاب)-- قال مسؤول رفيع المستوى بالقصر الرئاسي الكوري الجنوبي (البيت الأزرق) اليوم الجمعة، إن النشر المؤقت لمنظومة الدفاع الصاروخي عالى الارتفاع المتطورة (ثاد) بكوريا الجنوبية أجراء ضروري للدفاع عن كوريا الجنوبية في مواجهة استفزازات كوريا الشمالية، وأيضا يمثل وسيلة ضغط الدولة الشيوعية للعودة إلى طاولة الحوار.

وقال المسؤول أن سيئول تتفهم معارضة الصين إزاء نشر المنظومة، بيد أنها ستواصل الجهود لاقناع الصين بضرورة وضع بيونغ يانغ، تحت طائلة عقوبات اضافية.

وقال المسؤول الذي فضل عدم كشف هويته: "إن المجتمع الدولي يتخذ رد فعل جاد تجاه التجربة النووية الأخيرة لبيونغ يانغ، وفي اعتقادنا أنه لا خيار أمامنا سوى المشاركة في الجهود الدولية الرامية لمعاقبة بيونغ يانغ، في ظل الأزمة الراهنة".

وكان الرئيس الكوري مون جيه-إن، قال: "إن هدفنا النهائي يتمثل في حل القضية النووية بالوسائل الدبلوماسية، إلا أننا نعتقد أنه من الضروري أن نلجأ للضغط على بيونغ يانغ، في هذه المرحلة، لحثها على العودة إلى طاولة المفاوضات".

وأجرت كوريا الشمالية تجربتها النووية السادسة الأحد الماضي، ويعتقد على أنها أقوى التجارب النووية التي أجرتها على الإطلاق.

وفي سياق رد الفعل على التجربة النووية الشمالية، قررت حكومة سيئول نشر أربع منصات صواريخ اعتراضية مكملة لبطارية نظام ثاد، ما أثار حفيظة الصين، حليف كوريا الشمالية، والتي تدعي إن المنظومة الدفاعية يمكن استغلالها أيضا للتغول على جيشها.

وقال المسؤول أيضا: "يتعين التعامل مع مسألة الخلاف مع الصين عبر التحاور".

هذا ويركز موقف الحكومة في الوقت الراهن على ضرورة منع كوريا الشمالية من تصعيد استفزازاتها النووية والصاروخية مستقبلا، ووفقا للمسؤول.

(انتهى)

muhanad_salman@yna.co.kr