international

كوريا ودول العالم الصفحة الرئيسية < كوريا ودول العالم

Article

سيئول وطوكيو تتفقان على السعي لتبني قرار أشد لمجلس الأمن الدولي ضد بيونغ يانغ

2017/09/07 11:56 KST

Article View Option

سيئول، 7 سبتمبر(يونهاب) -- اتفق الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن الذي يقوم بزيارة إلى روسيا، ورئيس الوزراء الياباني شيزو آبي اليوم الخميس على السعي لتبني قرار من مجلس الأمن الدولي، يشمل أشد عقوبات مثل قطع إمدادات النفط الخام عن كوريا الشمالية.

وعقد مون محادثات قمة مع آبي في جامعة الشرق الأقصى الاتحادية الروسية في مدينة فلاديفوستوك الروسية حيث اتفق معه على بذل أقصى جهد لإقناع الصين وروسيا بمشاركتهما في فرض العقوبات ضد كوريا الشمالية، وفقا لما ذكر السكرتير الصحفي بالقصر الرئاسي الكوري الجنوبي (البيت الأزرق) يون يونغ تشان.

واتفق الزعيمان في الرأي على ضرورة فرض أشد الضغوط والعقوبات ضد كوريا الشمالية بدلا من الحوار في الوقت الذي يصعد المجتمع الدولي فيه الانتقادات والضغوط تجاه كوريا الشمالية نتيجة تجربتها النووية وإطلاقها الصواريخ.

وأكد مون على أنه من المهم ألا يؤول الوضع إلى حد لا يمكن السيطرة عليه نتيجة تفاقم الوضع في شبه الجزيرة الكورية، قائلا إن البلدين ينبغي أن يعملا على تعزيز التعاون مع المجتمع الدولي وسط تزايد مخاوف الشعبين على خلفية استفزازات كوريا الشمالية،وذلك لفرض أشد الضغوط ضدها لتتخلى عن الأسلحة النووية والصواريخ، وفي نهاية المطاف، على حل القضية النووية بشكل سلمي.

وبدور، شدد آبي على أن سيئول وطوكيو اتفقتا على تبني قرار أشد في مجلس الامن الدولي في حال ارتكاب بيونغ يانغ لاستفزاز جديد، داعيا مون إلى بذل الجهود المشتركة لإقناع بكين وموسكو.

وتعتبر محادثات القمة بين مون وآبي الثانية منذ أن تولي مون منصبه في مايو الماضي.

(انتهى)

maha@yna.co.kr