politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

وزير الدفاع: سيئول وواشنطن وضعتا أساسا لنقل قيادة العمليات العسكرية زمن الحرب إلى سيئول

2018/11/01 15:35 KST

Article View Option

واشنطن، 31 أكتوبر(يونهاب) -- أوضح وزير الدفاع جونغ كيونغ-دو في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الأمريكي جيمس ماتيس في أعقاب الدورة الـ 50 للاجتماع الاستشاري الأمني بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة(SCM) في يوم 31 أكتوبر(بتوقيت واشنطن) في مقر وزارة الدفاع الأمريكية في واشنطن، أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وضعتا أساسا لتسريع وتيرة عملية نقل قيادة العمليات العسكرية في زمن الحرب إلى الجيش الكوري الجنوبي بشكل مستمر من خلال توقيعهما على الوثائق الاستراتيجية الرئيسية ذات الصلة.

وقال الوزير جونغ، إن البلدين سيجريان التحقق من القدرة التشغيلية الأولية(IOC) للجيش الكوري الجنوبي في العام المقبل وعلى إثر ذلك سيحددان موعد النقل الفعلي لقيادة الجيوش إلى كوريا مع الوضع في الاعتبار تغيرات الوضع الأمني.

وأضاف أنه وافق مع الوزير ماتيس على بذل جهود مشتركة للإيفاء بمتطلبات تسليم قيادة الجيوش المشتركة إلى كوريا الجنوبية في زمن الحرب بشكل مسبق.

وذكر أن المبادئ التوجيهية للدفاع المشترك التي وقعت عليها كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، ستطرح المبادئ التوجيهية الواضحة لتحقيق نظام الدفاع المشترك تطورا مستمرا حتى بعد إعادة تسليم قيادة العمليات في زمن الحرب إلى كوريا الجنوبية وستعطي شعبي البلدين ثقة ثابتة بالتحالف القوي بين البلدين.

وصرح بأن التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تجري باستمرار سنويا، لكن تم تعليق بعض التدريبات، مضيفا أن البلدين سيناقشان خطة إجراء التدريبات العسكرية المشتركة على مستوى العمل حتى يوم 15 نوفمبر وسيتخذان قرارا حتى يوم 1 ديسمبر.

وأشار إلى أن البلدين لا يجريان التدريبات العسكرية المشتركة الكبيرة الحجم منذ تدريبات "الحل الرئيسي" في شهر أبريل الماضي، إلا أنهما يحافظان على موقفهما الدفاعي المشترك من خلال إجراء تدريبات "تايكوك" من قبل الجيش الكوري الجنوبي ومراقبتها من قبل الجانب الأمريكي.

(انتهى)

aya@yna.co.kr