politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

رئيس وزراء كوريا الجنوبية يلتقي المبعوث الإثيوبي الخاص بسيئول

2018/07/09 20:23 KST

Article View Option

سيئول، 9 يوليو (يونهاب)-- التقى رئيس وزراء كوريا الجنوبية لي ناك يون اليوم الأثنين مع عبد الله جمدا المبعوث الخاص لرئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، حيث استهدف اللقاء مناقشة سبل تعزيز العلاقات بين سيئول وأديس أبابا.

وقال مكتب رئيس مجلس الوزراء في سيئول إن "جمدا" الذي كان يشغل منصب رئيس مجلس نواب الشعب الإثيوبي، وصل إلى كوريا الجنوبية الجمعة الماضية في زيارة تستغرق أسبوع.

وأثناء الاجتماع، أطلع الضيف الزائر الجانب الكوري الجنوبي بشكل تفصيلي حول رؤى وسياسات الإدارة الجديدة في إثيوبيا، مستعرضا جهودها لدفع التطور الديمقراطي والاقتصادي بالدولة الأفريقية.

وأعرب "جمدا" عن أمله في تقوية العلاقات بين بلاده وكوريا الجنوبية، ناقلا رغبة وحرص حكومة رئيس وزراء أثيوبيا في التعاون مع كوريا الجنوبية، كما دعا إلى استمرار وزيادة دعم كوريا الجنوبية لبلاده من خلال توسيع قاعدة دعمها الإنمائي وتعاونها التكنولوجي.

وأثنى الضيف الزائر بجهود حكومة سيئول الهادفة إلى تحقيق السلام مع كوريا الشمالية، معربا عن دعم بلاده لهذه الجهود بما يفضي إلى تحقيق الازدهار في شبه الجزيرة الكورية.

ومن جهته أشار "لي" إلى أن إثيوبيا طبعت علاقاتها مع كوريا الجنوبية عبر تضحيتها بدماء جنودها الذين قاتلوا إلى صف كوريا الجنوبية في حربها التي خاضتها ضد جارتها الشمالية بداية خمسينيات القرن الماضي، معتبرا أن مساعدة إثيوبيا والدول النامية الأخرى هي مسؤولية مشرفة لبلاده.

كما أعلن المسؤول الكوري الجنوبي أيضا عن التزامه بدعم الجهود الإصلاحية التي تقودها الإدارة الإثيوبية الجديدة، معربا عن أمله في توسيع مشاركة حكومة وشركات بلاده في نهضة الدولة الإفريقية.

وطلب "لي" من الجانب الإثيوبي إيلاء الاهتمام بشكل أكبر بحل المشكلات التي تواجهها الشركات الكورية الناشطة في الأسواق الإثيوبية بما يشجع دخول المزيد من الشركات الكورية والتوسع في أسواقها.

(انتهى)

muhanad_salman@yna.co.kr