politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

مكتب رئيس الوزراء ينفي تقرير اخباري ياباني حول المحادثات السداسية

2018/05/16 18:20 KST

Article View Option

سيئول، 26 مايو (يونهاب)-- نفي مكتب رئيس الوزراء الكوري الجنوبي لي ناك-يون تقريرا صحفيا يابانيا اليوم الاربعاء حول ان منتدي الدول الست الخاص بالقضية النووية الكورية الشمالية يجب ان يناقش تقديم مساعدات اقتصادية الى الدولة الشيوعية في حال موافقة بيونغ يانغ علي نزع اسلحتها النووية.

ونقلت صحيفة يوميوري عن تاكو ياماساكي النائب السابق لرئيس الحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم قوله خلال محاضرة في طوكيو يوم الثلاثاء ان لي أدلى بهذا التصريح عندما التقيا خلال زيارته لكوريا الجنوبية في الثاني من مايو .

ووفقا للصحيفة ، نقل ياماساكي أيضا عن لي قوله إنه يجب ان تعقد قمة بين كوريا الشمالية واليابان لتأكيد إعلان بيونغ يانغ الذي تم التوصل إليه بين الدولدولتين في عام 2000 بعد قمتهما الأولى.

لكن مكتب لي نفى هذا التقرير.

وقال كيم سونغ جيه ​​المتحدث باسم رئيس الوزراء لي في رسالة بالبريد الالكتروني للصحفيين أن "رئيس الوزراء لي ناك يون لم يدلي بالتصريحات الواردة في المقال عندما التقى النائب السابق لرئيس الحزب الديمقراطي اللبرالي الحاكم ياماساكي في الثاني من مايو."

وأعرب كيم عن أسفه العميق لأن ياماساكي تحدث عن أشياء لم يقلها لي ، وأنه كشف عن الاجتماع مع لي على الرغم من أنه تم الاتفاق على شرط ألا يتم الإعلان عنها.

تشمل المحادثات السداسية الكوريتين والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة. وبدأت المحادثات في عام 2003 لإقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن سعيها للحصول على أسلحة نووية مقابل تنازلات اقتصادية ودبلوماسية.

وأنتجت المحادثات بعض الصفقات التي حققت تقدما ، بما في ذلك اتفاق نزع السلاح مقابل المعونة لعام 2005 ، لكن جميع هذه الاتفاقيات انهارت في نهاية المطاف عندما تراجعت كوريا الشمالية عن التزاماتها بنزع السلاح النووي. وقد علقت المحادثات منذ الدورة الأخيرة في أواخر عام 2008.

(انتهى)

kamal@yna.co.kr