politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

الرئيس مون يدعو لاجراءات لتعزيز السلامة العامة

2018/04/16 17:03 KST

Article View Option

سيئول، 16 أبريل(يونهاب) -- دعا الرئيس مون جيه-إن اليوم الاثنين لاجراءات فعالة لتطوير السلامة العامة في الوقت الذي تمر الدولة بالذكرى السنوية الرابعة بحادثة غرق السفينة سيوال السياحية.

وأدلى الرئيس مون بهذه الدعوة أثناء اجتماعه مع مستشاريه بالاشارة الى استطلاع أخير يشير الى أن أغلبية المواطنين يعتقدون أن نظام استجابة الدولة على الكوارث ليس مختلفا عما كان عليه عندما غرقت السفينة مما أدى الى مقتل 299 من ركابها و5 مفقودين.

وقال الرئيس مون " علينا ان نذكر أنفسنا مجددا أن طريقة العزاء في وفاتهم بصورة حقيقية تمثل بناء جمهورية كوريا الامنة " .

وأضاف بالقول " هذا هو السبب في ان نحدد اليوم باعتباره يوم سلامة المواطنين، تعتبر لاظهار آسف المواطنين للتلاميذ (الضحايا من الكارثة) ونحتفظ بوعدنا لكي لا ننساهم وبناء كوريا دولة آمنة في نهاية المطاف " .

ووجه مون مساعديه لتعزيز تدابير السلامة العامة التي يمكن ان تحصل على دعم واعتماد عامة الناس استنادا على نتيجة الفحص الحكومي خلال الشهرين الاخيرين على المنشآت العامة في ارجاء البلاد.

يشار الى ان السفينة السياحية غرقت في المياه في جنوب غرب جزيرة جيندو يوم 16 أبريل 2014م. وكان معظم الضحايا من المراهقين في رحلة مدرسية الى جزيرة جيجو السياحية.

تذكيرا بيوم المعاقيين الذي يصادف يوم الجمعة القادم، وجه الرئيس مون سكرتيريه بتعزيز مساعي سياسته - مثل ضمان دخل مستقر للمعاقيين وتمكينهم من الاندماج السلس في المجتمعات المحلية للمضي قدما بشكل جيد.

(انتهى)

peace@yna.co.kr