politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

رئيس الوزراء المنغولي يعلق آمالا كبيرة على التوصل لاتفاقية اقتصادية مع كوريا الجنوبية

2018/01/16 17:32 KST

Article View Option

سيئول، 16 يناير (يونهاب)-- أعرب رئيس الوزراء المنغولى أوخنا خوريلسوخ اليوم الثلاثاء عن توقعات قوية بالتوصل الى اتفاق اقتصادى محتمل مع كوريا الجنوبية فى اخر تحرك لتعزيز التجارة الثنائية والاستثمار.

وقال خوريلسوخ ان اتفاقية الشراكة الاقتصادية ستكون بمثابة بوابة لكوريا الجنوبية لتحقيق تقدم فى آسيا الوسطى واوروبا مع مساعدة منغوليا على التقدم فى منطقة أسيا والباسيفيك.

أدلى خوريلسوخ بهذه التصريحات فى منتدى للاعمال عقد فى وسط مدينة سيئول. وقد وصل رئيس الوزراء المنغولى الى سيئول يوم الاثنين فى زيارة تستغرق ثلاثة ايام واجتمع مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن.

في عام 2016، بدأت كوريا الجنوبية ومنغوليا محادثات حول اتفاقية شراكة اقتصادية ثنائية، تشبه اتفاقية التجارة الحرة وتركز على القطاعين الصناعي والاستثماري. ومازالت منغوليا تدفع للحد من اعتمادها الاقتصادي الثقيل على الصين وروسيا، حيث توسيع القوتين الرئيسيتين لنفوذهما الجيوسياسي على البلد الغني بالموارد ولايمتلك مخرجا على البحر.

وكانت أول شراكة اقتصادية لمنغوليا مع طوكيو دخلت حيز التنفيذ في عام 2016.

وقالت غرفة التجارة والصناعة الكورية ان التعاون الاقتصادى بين البلدين يمكن ان ينمو حيث ان الجانبين لهما هياكل اقتصادية تكميلية.

ومنغوليا غنية بالموارد الطبيعية، في حين أن كوريا الجنوبية تعتبر قوة تصنيعية . وقد بلغ حجم التجارة الثنائية 200 مليون دولار في عام 2017، وهو ما يمثل زيادة كبيرة من 2.7 مليون دولار في عام 1990

( انتهى)

kamal@yna.co.kr