politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

مون يجري مباحثات مع رئيس مجلس الدولي الصيني في مانيلا

2017/11/13 23:27 KST

Article View Option

مانيلا، 13 نوفمبر (يونهاب)-- أجرى الرئيس الكوري مون جيه-إن، اليوم الاثنين، مباحثات مع رئيس مجلس الدولة الصيني (رئيس الوزراء) لي كه تشيانغ، أكدا خلالها على بذل الجهود المشتركة للإسراع بتطبيع الروابط بين بلديهما، التي تأثرت مؤخرا جراء نشر كوريا الجنوبية لنظام الدفاع الصاروخي الأمريكي عالي الارتفاع "ثاد" بشبه الجزيرة الكورية.

وقال الرئيس الكوري: "كما سبق وقد قيل، يتعين على المرء في بعض الأحيان، أن يتراجع خطوة إلى الوراء، من أجل أن يمضي بعدها تسع خطوات إلى الأمام".

واستطرد الرئيس مون قائلا: "باعتقادي سنكون قادرين على المعاجلة بتطوير الشراكة التعاونية الاستراتيجية بين بلدينا في القريب العاجل، في حال قررنا أن نلجأ إلى الحكمة لنعمل سوية من أجل تحويل صعوبات الماضي إلى فرص جديدة".

وجرى عقد الاجتماع الأول من نوعه، على هامش اجتماعات قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) التي تحتضنها العاصمة الفليبينة مانيلا.

وجاء الاجتماع بعد يومين من إجراء الرئيس الكوري مباحثات قمة مع نظيره الصيني شي جين بينغ، في مدينة "دانانغ" الفيتنامية، على هامش اجتماعات منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ.

ومن جهته أوضح رئيس مجلس الدولة الصيني إن العلاقات بين سيئول وبكين تشهد بالفعل "حركة نشطة" أو تغييرات إيجابية، بحد قوله.

وقال القصر الرئاسي الكوري الجنوبي "البيت الأزرق" في تقرير عن الاجتماع، إن رئيس الوزراء الصيني عبر أيضا عن أمله في أن يتم تطبيع العلاقات بشكل سريع بين بلاده وكوريا الجنوبية، عبر جهودهما المشتركة

(انتهى).

muhanad_salman@yna.co.kr