politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

القصر الرئاسي: الحكومة السابقة قامت بتزوير سجل يومي حول حادثة غرق السفينة سيوال

2017/10/12 16:51 KST

Article View Option

العثور على مستندات تدل على تغيير غير شرعي للتعليمات الاساسية لادارة أزمة الدولة.

سيئول، 12 أكتوبر(يونهاب) -- صرح القصر الرئاسي اليوم الخميس أنه عثر على ملفات تشير الى محاولة القصر الرئاسي في ظل حكومة الرئيسة المخلوعة بارك كون-هيه، لتزوير السجل اليومي المتعلق بابلاغ الرئيسة بارك بحادثة غرق السفينة سيوال، الذي أدى الى وفاة أكثر من 300 شخص .

وقال ليم جونغ-سوك رئيس سكرتارية الرئيس في تنوير صحفي اليوم الخميس إن المكتب الرئاسي عثر على مستندات تشير الى محاولة غير شرعية لتعديل التعليمات الاساسية لادارة ازمة الدولة أثناء عهد الرئيسة السابقة بارك.

وقال ليم إيضا إنه تم العثور على ملفات الكترونية تحتوي على محاولة المكتب الرئاسي في وقتها لتزوير السجل اليومي حول ابلاغ الرئيسة بارك بحادثة غرق السفنية، حيث أقر المكتب الرئاسي باحالة القضية الى سلطات التحقيق لتقصي الحقائق.

وقال مصدر آخر، إن الرئيسة بارك تلقت تقريرا عن حادثة غرق السفينة في الساعة 9:30 صباح ذلك اليوم، غير ان هذا التوقيت تم تعديله لاحقا الى 10:00 .

يشار الى أن الحكومة السابقة تعرضت الى انتقادات حادة لقصورها فى التدابير الاولية لانقاذ السفينة الغارقة مما أدى الى العدد الكبير من الضحايا معظمهم تلاميذ في مدرسة ثانوية في رحلة مدرسية، في ابريل 2016م، وكان غياب الرئيسة بارك لمدة 7 ساعات عن المكتب في يوم الحادث قد أصبح موضوعا للنقاش .

(انتهى)

peace@yna.co.kr