politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

الانتهاء من تشكيل وكالة حكومية لمكافحة فساد مسؤولي الدولة هذا العام

2017/07/16 14:31 KST

Article View Option

سيئول، 16 يوليو(يونهاب) -- قال مسؤول حكومي اليوم الأحد، إن حكومة سيئول تعتزم خلال هذا العام من تكملة التدابير اللازمة لتشكيل وكالة حكومية جديدة تُوكل إليها مهام التحقيق في جرائم الفساد واستغلال النفوذ التي تطال المسؤولين رفيعي المستوى بالبلاد، وذلك في سياق تنفيذ تعهدات الرئيس الكوري مون جيه-إن، الانتخابية.

وكان الرئيس مون، قد تعهد خلال حملته الانتخابية بتأسيس وكالة تحقيق مستقلة تتولى مهام مكافحة الكسب الحرام في سياق توجهه لإصلاح مؤسسة النيابة العامة التي يحسب عليها تحيزها السياسي ونفوذها الواسع.

وستتولى الوكالة الجديدة مهام النظر في التجاوزات القانونية التي تطال كبار مسؤولي الدولة، ووكلاء النيابة، وجنرالات الجيش، ونواب البرلمان وأسرهم، كما وستشرف الوكالة أيضا على التحقيق في القضايا التي تخص أقرباء الرئيس.

ووفقا للمصدر، فمن المقرر أن يتم تضمين خطة إنشاء الوكالة الجديدة ضمن لائحة جدول الأعمال الحكومي التي تشتمل على أهم 100 خطة إدارية، والتي ستكشف عنها الهيئة الاستشارية بالمكتب الرئاسي الأربعاء المقبل، وذلك بعد أن أكملت الهيئة الاستشارية تداولاتها بشأن الأجندة الأسبوع الماضي.

وقال المسؤول أيضا: "نخطط لتكملة التدابير التشريعية والتأسيسية لوكالة التحقيق الجديدة في غضون العام الحالي".

تجدر الإشارة إلى أنه تم اقتراح تأسيس هذه الوكالة لأول مرة في عام 1996م، ولم يتم تحويل هذا المقترح إلى أرض الواقع بسبب المعارضة الشرسة من قبل النيابة العامة، وتباين وجهات نظر الأحزاب السياسية حول نطاق التحقيق والصلاحيات القانونية التي ستُخول للوكالة.

ولا تزال ثلاث مشاريع ذات الصلة بالوكالة، التي تقدمت بها معسكر الأحزاب الليبرالية بما فيها الحزب الديمقراطي الحاكم، لا تزال عالقة بالمجلس التشريعي.

(انتهى)

muhanad_salman@yna.co.kr