politics

سياسة الصفحة الرئيسية < سياسة

Article

كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تستكملان عملية توفير الأراضي لنشر نظام ثاد

SNS Share
2017/04/20 20:23 KST

سيئول، 20 أبريل( يونهاب)- ذكرت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الخميس ان كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اكملتا العملية التنظيمية اللازمة لتوفير سيئول موقعا اساسيا لبطارية الدفاع الصاروخى الامريكية المتقدمة ثاد.

وقد وافقت لجنة ثنائية خاصة بوضع القوات الامريكية فى كوريا على خطة نقل ملكية الاراضى والسماح للجيش الامريكى بالبدء فى العمل من اجل نشر نظام الدفاع عن المناطق ذات الارتفاعات العالية علي أرض تبلغ مساحتها حوالى 300 الف متر مربع فى مقاطعة سيونجو الواقعة جنوب شرقى البلاد. كانت الأرض مملوكة سابقا بواسطة شركة فرعية لمجموعة لوتيه واستغلت كملعب للغولف.

وقالت الوزارة فى بيان صحفى مقتضب "بعد ان بدأت عملية تخصيص الاراضى لمنظومة ثاد فى 2 مارس بموجب اتفاقية وضع القوات(SOFA) ، قدمت وزارة الدفاع الوطنى بكوريا الجنوبية والقوات الامريكية المتمركزة في كوريا ، طلبا للحصول علي اذن من لجنة اتفاقية وضع القوات المشتركة لنقل مساحة الارض المعنية ".

وتعتبر اتفاقية وضع القوات (SOFA)، جزءا من معاهدة الدفاع بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة. ، التي تحكم وضع القوات الأمريكية المتمركزة هنا.

وقال البيان ان "رئيس اللجنة المشتركة وافق علي الطلب اليوم الخميس، منهيا بذلك مايتعلق بالاجراءات الخاصة باتفاقية وضع القوات ".

وستسمح الموافقة للولايات المتحدة بتسريع نشر نظام الدرع الصاروخى المتقدم الذى وصلت "اولى مكوناته " بما فى ذلك اثنان من قاذفات الصواريخ الى كوريا الجنوبية فى مارس.

وقد اكد الرئيس المكلف هوانغ كيو - آهن ونائب الرئيس الامريكى مايك بينس مجددا فى سيئول يوم الاثنين ان الحليفان سوف يستكملان عملية نشر الصواريخ فى غضون هذا العام على الرغم من الاعتراضات التى لا تهدأ والاجراءات الانتقامية من الصين والانتخابات الرئاسية القادمة فى كوريا الجنوبية. وقد زعمت الصين أن تركيب رادار نظام ثاد يمكن ان يتجسس على منشأتها العسكرية.

وطالب مون جيه إن ، المرشح الاوفر خطأ للفوز بالانتخابات الرئاسية، باستعراض خطة نشر ثاد من قبل الادارة القادمة، حيث ان القضية برزت باعتبارها موضوعا رئيسيا للحملة الانتخابية فى انتخابات الرئاسة الكورية التي ستجري يوم 9 مايو.

( انتهى)

kamal@yna.co.kr