politics

كوريا الشمالية الصفحة الرئيسية < كوريا الشمالية

Article

الكوريتان تجلسان وجها لوجه لأول مرة منذ 25 شهرا

2018/01/09 14:39 KST

Article View Option

بدء المحادثات الرفيعة المستوى بين الكوريتين في الساعة العاشرة صباح اليوم

بانمونجوم، 9 يناير(يونهاب) -- بدأت المحادثات الرفيعة المستوى بين الكوريتين في الساعة العاشرة صباح اليوم الثلاثاء في دار السلام في قرية الهدنة "بانمونجوم".

ويعتبر جلوس الكوريتين وجها لوجه على طاولة التفاوض، المرة الأولى منذ ديسمبر 2015 عندما عقدت محادثات على مستوى نائب الوزير. كما تعتبر هذه المحادثات الرفيعة المستوى أول اجتماع بين الكوريتين منذ تنصيب حكومة مون جيه-إن.

ووصل الوفد الكوري الشمالي برئاسة رئيس لجنة إعادة التوحيد السلمي لكوريا ري سيون-كون إلى مكان المحادثات في غضون الساعة التاسعة والنصف صباح اليوم بعد عبور الخط الفاصل العسكري سيرا على الأقدام، فيما وصل الوفد الكوري الجنوبي برئاسة وزير الوحدة جو ميونغ-كيون إلى المكان في غضون الساعة 8:46 صباح اليوم.

ومن المتوقع أن يناقش الجانبان الجنوبي والشمالي مشاركة الشمال في أولمبياد بيونغ تشانغ وسبل تحسين العلاقات بينهما خلال المحادثات الرفيعة المستوى.

وقال الوزير جو قبل توجهه إلى "بانمونجوم" إنه سيبذل الجهد لكي تسهم المحادثات الرفيعة المستوى بين الكوريتين في إقامة الأولمبياد والبارالمبياد في بيونغ تشانغ بصورة سلمية وتحسين العلاقات بين الكوريتين وتلبية تطلعات الشعب.

وتخطط الحكومة لتركيز جهودها على مناقشة مشاركة كوريا الشمالية في أولمبياد بيونغ تشانغ.

ومن المتوقع أن تتطرق المحادثات إلى سبل تحسين العلاقات بين الكوريتين بعد تأكيد مسألة مشاركة الشمال في أولمبياد بيونغ تشانغ.

ويعتزم الجانب الجنوبي أن يقترح على الشمال عقد محادثات عسكرية لوقف جميع التصرفات العدوانية في الخط الفاصل العسكري، وعقد اجتماع الصليب الأحمر لمناقشة لم شمل الأسر المشتتة مرة أخرى.

وكانت كوريا الجنوبية قد اقترحت ذلك على جارتها الشمالية في شهر يوليو من العام الماضي إلا أن كوريا الشمالية لم ترد على ذلك حتى الآن.

ويرى البعض أن كوريا الشمالية قد تجدد دعوتها إلى وقف المناورات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ونشر الأصول الاستراتيجية الأمريكية في شبه الجزيرة الكورية واستئناف البرامج السياحية إلى جبل كوم كانغ وإعادة تشغيل مجمع كيسونغ الصناعي خلال هذه المحادثات.

غير أن الحكومة تصر على أنها لن تقوم بالتعاون الاقتصادي مع كوريا الشمالية ما لم يحدث تقدم في معالجة القضية النووية الكورية الشمالية.

(انتهى)

aya@yna.co.kr