politics

كوريا الشمالية الصفحة الرئيسية < كوريا الشمالية

Article

الحكومة تضيف 18 فردا كوريا شماليا إلى قائمتها للعقوبات المنفردة

2017/11/06 00:00 KST

Article View Option

سيئول، 6 نوفمبر(يونهاب) -- مع تبقى يوم واحد فقط على زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى كوريا الجنوبية، قررت الحكومة الكورية الجنوبية فرض عقوبات منفردة على 18 فردا كوريا شماليا آخر لقطع مصادر التمويل غير الشرعية عن جارتها الشمالية.

وأوضح مصدر بوزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الاثنين أن الحكومة أجرت تشاورا وثيقا مع الدول المعنية للتنفيذ المخلص لقرارات مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة لفرض العقوبات على كوريا الشمالية، مضيفا أنها أضافت 18 مسؤولا بهيئات مالية كورية شمالية من المدرجين ضمن قائمة العقوبات السوداء لمجلس الأمن، إلى قائمتها للعقوبات المنفردة.

وتشتمل هذه العقوبات المنفردة على بارك مون-إيل، وكانغ مين، وكيم سانغ-هو، وبيه وون-أوك في بنك تايسونغ، وكيم جونغ-مان، وكيم هيوك-تشول، وري أون-سونغ في بنك التنمية المتحد، وجو هيوك، وكيم دونغ-تشول، وكو تشول-مان، وري تشون-هوان، وري تشون-سونغ، وتشوي سوك-مين، وكيم كيونغ-إيل، وكو جا-هيونغ في بنك التجارة الخارجية، بانغ سو-نام، وبارك بونغ-نام في بنك إيل سيم الدولي، ومون كيونغ-هوان في البنك الشرقي.

وبموجب هذه العقوبات، فإن المواطنين الكوريين الجنوبيين والشركات الكورية الجنوبية لا تتمكن من المعاملات المالية مع هؤلاء الأفراد.

وقالت وزارة الخارجية إن هؤلاء الأفراد تورطوا في التمويل لتطوير أسلحة الدمار الشامل لكوريا الشمالية. ويعمل 14 فردا منهم في الصين، فيما يعمل فرد واحد منهم في كل من روسيا وليبيا.

وكان الـ 18 فردا قد أدرجوا ضمن قائمة العقوبات السوداء الأمريكية التي نشرتها وزارة الخزانة الأمريكية في يوم 26 سبتمبر الماضي.

وبالتالي فإن عدد الأفراد الذين أدرجوا ضمن قائمة العقوبات للحكومة الكورية الجنوبية، ارتفع إلى 97 فردا.

وقال مصدر بوزارة الخارجية إن الحكومة تأمل في أن تؤدي هذه الإجراءات إلى قطع مصادر التمويل عن كوريا الشمالية وتسلط الضوء على خطورة إجراء المعاملة مع الأفراد الذين أدرجوا ضمن قائمة العقوبات، وتسهم في تعزيز الجهود لتنفيذ قرارات مجلس الأمن لفرض العقوبات على كوريا الشمالية.

(انتهى)

aya@yna.co.kr