politics

كوريا الشمالية الصفحة الرئيسية < كوريا الشمالية

Article

ترامب يجدد تحذيراته لكوريا الشمالية

2017/08/11 10:01 KST

Article View Option

واشنطن،10 أغسطس (يونهاب)-- ضاعف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحذيراته لكوريا الشمالية يوم الخميس بقوله ، إن تحذيره الأخير بإشعال"النار والغضب" تجاه بيونغ يانغ ربما لا يكون شديدا بما فيه الكفاية .

وأوضح بجلاء في تصريحات للصحفيين في ناديه للغولف في بيدمنستر بنيوجيرسي ، إنه سيرد بقوة على أي هجوم كوري شمالي على الولايات المتحدة أو حلفائها .

وقال ، إنهم ظلوا يفعلون ذلك لبلادنا لمدة طويلة ولعدة سنوات وإن الوقت قد حان لكي يدافع شخص ما عن شعبه وبلده وعن شعوب دول أخرى ، وفي حال حدوث أي شيء ، فإن البيان ربما لا يكون كافيا.

وقد أثار ترامب جدلا يوم الثلاثاء بقوله ، إن كوريا الشمالية ستجابه "بالنار والغضب" إذا استمرت في تهديداتها بشن هجوم على الولايات المتحدة .

وقال الكثيرون ، إن مثل هذه اللهجة لم تسمع من قبل من رئيس أمريكي.

وردا على ذلك ، هددت كوريا الشمالية بإطلاق صواريخ بالستية تجاه الأراضي الأمريكية في غوام التي توجد بها مقاتلات أمريكية وأصول استراتيجية أخرى.

وفي سؤال له عما سيكون أشد من "النار والغضب" قال ترامب ، "إنكم سترون ...إنكم سترون".

وقال إنه لا يتحدث عن احتمال توجيه ضربة وقائية ضد كوريا الشمالية ، مضيفا أن ما ظلوا يقومون به هو مأساة لا يمكن السماح بها.

وقال ترامب بلهجة مشابهة للهجة وزير خارجيته ريكس تيلرسون ، إن الولايات المتحدة "تنظر دائما" في المفاوضات مع النظام المعزول . إلا أنه أشار قائلا " لقد ظلوا يتفاوضون الآن منذ 25 عاما " وأضاف "إن الشعب الأمريكي ينبغي أن يكون مرتاحا جدا".

وقال ، "إنه في حال قامت كوريا الشمالية بأي شيء فيما يتعلق حتى في التفكير في شن هجوم على أي شخص نحبه أو نمثله أو هو حليف لنا فإنهم سيكونون عصبيين جدا لأن الأمور سوف تحدث لهم على نحو لم يفكروا أبدا أنه ممكن".

وأضاف "إن شعب بلادنا في آمان وحلفاؤنا في آمان ، وأقول لكم : إن كوريا الشمالية أفضل لها أن تبدأ بتنظيم نفسها أو أنها ستجد نفسها في مأزق مثل عدد قليل من الدول هي في ورطة في هذا العالم.

وأشار إلى أن الصين لم تمارس نفوذا على جارتها المتعصبة وأنه يعتقد بأنها يمكن أن تضطلع بالمزيد وقال ، إننا نفقد مئات المليارات من الدولارات في العام في التجارة مع الصين وإنهم يعرفون كيف أشعر ، وأن الأمر لن يستمر على هذا المنوال.

وكان ترامب قد أشاد بالصين وروسيا في الأسبوع الماضي بعد أن سادتا في تمرير قرارات الأمم المتحدة ضد بيونغ يانغ.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr