politics

كوريا الشمالية الصفحة الرئيسية < كوريا الشمالية

Article

وزارة الوحدة في سيئول : بيونغ يانغ هي العدو للدولة وشريكها في نفس الوقت

SNS Share
2017/04/20 17:02 KST

سيئول، 20 أبريل(يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة بكوريا الجنوبية، اليوم الخميس، إن كوريا الشمالية هي العدو للدولة وشريكها في نفس الوقت.

جاء ذلك تعليقا على جدل أثير خلال مناظرة تلفزيونية بين المرشحين الرئاسيين الخمسة الأوائل جرت ليلة أمس الأربعاء بشأن تحديد كوريا الشمالية كعدو رئيسي للدولة.

وقال مصدر بالوزارة في مؤتمر صحفي عقد اليوم، إن النظام القانوني يعتبر كوريا الشمالية العدو للدولة، إلا أنه في نفس الوقت يعتبرها شريك الدولة مضيفا أن الحكومة تستعد لمواجهة النزاع المسلح مع كوريا الشمالية، إلا أنها تعمل في نفس الوقت على حمل كوريا الشمالية على إعادة التوحيد.

وذكر أنه لهذا السبب فإن الحكومة تتخذ إجراءات صارمة ضد استفزازات كوريا الشمالية، وتوفر مساعدات إنسانية في حال عانت كوريا الشمالية من صعوبات.

وأشار إلى أن المادة الـ 66 من الدستور تنص على أن رئيس الدولة بصفته القائد العام للجيش يجب أن يعاقب كوريا الشمالية إلا أنه في نفس الوقت يجب أن يقود حركة توحيد شبه الجزيرة الكورية .

وقال إن الحكومة بدأت تعترف بكوريا الشمالية منذ تبني بيان 4 يوليو المشترك بين الكوريتين في عام 1972، وذلك ينعكس أيضا في كل من بيان 15 يونيو المشترك بين الكوريتين الذي تم تبنيه في عام 2000، وإعلان 4 أكتوبر الذي تم إصداره في عام 2007، مؤكدا على أن الرئيس الجديد عليه أن يصر على هذا المبدأ الذي اتخذته الحكومات السابقة.

(انتهى)

aya@yna.co.kr