politics

كوريا الشمالية الصفحة الرئيسية < كوريا الشمالية

Article

كوريا الشمالية تشكل قوات العمليات الخاصة لمواجهة فريق الاغتيال من القوات المشتركة الأمريكية والكورية

SNS Share
2017/04/17 16:30 KST

سيئول، 17 أبريل(يونهاب) -- تم التأكد من أن كوريا الشمالية شكلت نوعا جديدا من القوات العسكرية لتنفيذ مهام عسكرية خاصة.

(يمنع توزيع الصورة خارج كوريا)
قوات العمليات الخاصة في كوريا الشمالية

(يمنع توزيع الصورة خارج كوريا)

نتيجة لتحليل وكالة يونهاب للأنباء لنشرة وسائل الإعلام الكورية الشمالية عن الاستعراض العسكري المقام في يوم السبت الماضي ، 15 أبريل في بيونغ يانغ بمناسبة مرور 105 عاما على ميلاد مؤسسها كيم إيل سونغ، ظهرت تسمية جديدة باسم " قوات العمليات الخاصة " لأول مرة للجيش الشعبي الكوري الشمالي.

وقدمت صحيفة رودونغ الكورية الشمالية القوات العسكرية المشاركة في الاستعراض بالترتيب منها " القوات البحرية والقوات الجوية والقوات المضادة البحرية والقوات الاستراتيجية وقوات العمليات الخاصة التابعة للجيش الشعبي .

وظهر في الاستعراض في هذا العام، الوحدات المتمثلة في القوات المناضلة ضد الاستعمار الياباني ، والوحدة المشاركة في الحرب الكورية والقوات الإستراتجية وقوات العمليات الخاصة .

وجاءت قوات العمليات الخاصة في الترتيب، بعد القوات البحرية والجوية والاستراتيجية، وتلاها قوات المشاة .

وبحسب ترتيب مسيرة الوحدات في الاستعراض ، يبدو أن وحدة العمليات الخاصة تصنف في نفس الوزن للقوات البحرية والجوية .

(يمنع توزيع الصورة خارج كوريا)
قوات العمليات الخاصة في كوريا الشمالية

(يمنع توزيع الصورة خارج كوريا)

وسبق أن أفادت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية يوم 13 من الشهر الجاري إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون تفقد " مسابقة إنزال وحدة العمليات الخاصة وإصابة الأهداف " .

ويبدو أنه بهذه المناسبة العسكرية الكبيرة ، تم تشكيل قوات العمليات الخاصة وتم كشف النقاب عنها لأول مرة.

وعندما تمر قوات العمليات الخاصة في ميدان الاستعراض ، علقت قناة جوسون التلفزيونية المركزية على أنها قوات لتوجيه ضربة خاطفة لقيادة العدو كبرق في جبل بيكدو بمجرد صدور أوامر القائد الأعلى كيم جونغ -اون، مؤكدة على أنها وحدة تقتحم خطوط ما وراء الجبهة القتالية المشتركة بين القوتين الكورية والأمريكية في حال اندلاع حرب.

وكان جنود هذه القوات جميعهم يرتدون نظارات شمسية سوداء ووجودهم مطلية بكريمات التمويه.

وفسر مراقبون إن تشكيل قوات العمليات الخاصة في كوريا الشمالية يبدو أنه جاء لمواجهة " فريق الاغتيال " من قبل القوات الكورية والأمريكية.

كيم جونغ-أون يتفقد مسابقة إنزال  وحدة العمليات الخاصة

وقد شارك في المناورات العسكرية المشتركة بين القوتين الكورية الجنوبية والأمريكية لهذا العام، فريق خاص نفذ عملية اغتيال إسامة بن لادن للتدريب على القضاة على القيادة في كوريا الشمالية.

هذا ويخطط الجيش الكوري الجنوبي، أيضا لتشكيل لواء مهمة خاصة توكل إليه مهمة القضاء على القيادة الحربية في الشمال في حالة اندلاع حرب .

وقال مصدر مطلع على شئون كوريا الشمالية إن حجم قوات العمليات الخاصة للجيش الكوري الشمالي يقدر بحوالي 100 ألف جندي، ويجري التأكد حول ما إذا كانت قيادة هذه القوات تشرف على جميع الوحدات الخاصة التابعة للقوات البرية والبحرية والجوية أم أنها تشرف على القوات البرية فقط .

وسبق أن كشفت كوريا الشمالية عن نوع جديد من القوات العسكرية، مثل الوحدة الاستراتيجية للصواريخ في الاستعراض العسكري بمناسبة مرور 100 عاما على ميلاد كيم إيل سونغ عام 2012م وعن تشكيل القوات الاستراتيجية في نهاية عام 2013م بعد توسعة وحدة الإستراتجية للصواريخ .

(انتهى)

peace@yna.co.kr