economy

إقتصاد وأعمال الصفحة الرئيسية < إقتصاد وأعمال

Article

كوريا الجنوبية ستستكمل خارطة الطريق لتحويل نموذج الطاقة هذا العام

2017/10/12 15:18 KST

Article View Option

سيئول، 12 اكتوبر(يونهاب)-- ذكرت الحكومة اليوم الخميس ان كوريا الجنوبية ستستكمل خارطة طريق للطاقة تحول بموجبها اعتمادها من الطاقة بالفحم والطاقة النووية الى الطاقة بالغاز الطبيعى والطاقة المتجددة من اجل زيادة التركيز على السلامة العامة والابتكار التكنولوجى.

وقال بايك اون جيو وزير التجارة والصناعة والطاقة خلال مراجعة برلمانية "سنغير نموذج الطاقة نحو طاقة مستقبلية آمنة ونظيفة تعكس الاتجاهات العالمية والطلب العام". واضاف "سنزيل تدريجيا المفاعلات النووية ونجعل محطات الطاقة الحرارية التى تعمل بالفحم اكثر صداقة للبيئة".

وتقوم كوريا الجنوبية بتشغيل 24 مفاعلا نوويا تساهم فى توليد حوالى 30 فى المئة من الكهرباء بينما توفر الفحم والطاقة المتجددة 37.5 فى المئة و 6.7 فى المئة على التوالى وفقا لما ذكرته الوزارة.

ومنذ تولى الرئيس مون جيه -إن منصبه في مايو، تم التخلي عن خطة بناء ستة مفاعلات نووية أخرى، وأوقف بناء مفاعلين مؤقتا حتي يتم جمع الرأي العام، الذي ستعلن نتائجه يوم 20 اكتوبر.

وقالت الوزارة ان خارطة طريق الطاقة سترفع نسبة الطاقة المتجددة الى 20 فى المئة بحلول عام 2030 من خلال زيادة الاستثمار فى البحث والتطوير ودعم الصناعات ذات الصلة.

ولتحقيق هذا الهدف، ستقدم خارطة الطريق خططا تفصيلية بشأن الموقع والتجهيز لمصادر الطاقة المتجددة، مثل محطات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة المائية.

وبعد اغلاق أقدم المفاعلات فى البلاد، مفاعل كوري رقم 1، فى مايو، ستعمل الحكومة الى اغلاق مبكر لمفاعل ولسونغ رقم ​​1، وهو الان أقدم مفاعل فى البلاد. وسوف تتقاعد أقدم 10 مفاعلات في الدولة بحلول عام 2030، حيث تنتهي دورات حياتها التشغيلية واحدا تلو الآخر.

وفى الوقت الذى سمحت فيه بتشييد خمسة مصانع للفحم، قالت الوزارة انها لن تأذن بتراخيص جديدة وهي تشاور مع شركات المرافق لتحويل مشروعاتها التي تعمل بالفحم الى محطات تعمل بالغاز الطبيعى المسال.

وستكون هناك حاجة ان تخفض الـ 39 محطة طاقة حاليا تعمل بالفحم انبعاثات ثاني اكسيد الكربون بنسبة 40 في المئة في عام 2022 و 58 في المئة في عام 2030 لتلبية الهدف الوطني لخفض الانبعاثات.

وفى العام الماضى حددت كوريا الجنوبية هدفها الوطنى لاتفاقية باريس للمناخ بالعمل على الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 37 فى المئة من مستويات العمل المعتاد بحلول عام 2030.

واضافت الوزارة انه سيتم اغلاق ست محطات طاقة تعمل بالفحم يزيد عمرها على 30 عاما فى الاعوام الخمسة القادمة، وستوقف عملياتها مؤقتا فى فصل الربيع.

وبمعزل عن سياسة الطاقة المحلية، تعهدت الحكومة بدعم نشط للجهود التى تبذلها الصناعات المحلية لتصدير المفاعلات النووية المصممة محليا للحفاظ على خبرتها لعقود طويلة ولديها ميزة تنافسية فى السوق العالمية.

وتحاول حاليا، شركة الكهرباء الكورية الحكومية وشركات البناء المحلية بنشاط شق طريقها في الخارج، وهي تتطلع الى المشاريع النووية في بريطانيا، السعودية وجمهورية التشيك.

وعلى الرغم من تعهد الحكومة، أعربت الصناعات المحلية عن مخاوفها من أن خفض الاستثمار في التكنولوجيا النووية الجديدة يمكن أن يضعف وضعهم في الساحة العالمية في مواجهة منافسة شرسة من المنافسين.

( انتهى)

kamal@yna.co.kr