economy

إقتصاد وأعمال الصفحة الرئيسية < إقتصاد وأعمال

Article

كوريا الجنوبية تدعو الولايات المتحدة الى مزيد من التنازل في المحادثات التجارية

2017/09/28 19:28 KST

Article View Option

سيئول، 28 سبتمبر (يونهاب)-- قال وزير التجارة فى كوريا الجنوبية اليوم الاربعاء انه يعتقد انه يتعين على الولايات المتحدة تقديم المزيد من التنازل فى المحادثات بشأن اتفاقية التجارة الحرة بينهما فى مواجهة التهديد النووى لكوريا الشمالية.

وفى اجتماع مع الصحفيين فى واشنطن ذكر كيم هيون تشونغ ان التوترات العسكرية الحالية مع بيونغ يانغ يجب ان تعزز لا تضعف يد سيئول فى المفاوضات حول تعديل محتمل للاتفاق المعروف باسم كوروس.

واضاف "عندما تكون هناك قضية امنية وطنية، هل يتعين على الولايات المتحدة تقديم المزيد من التنازلات؟" وفقا لما ذكره الوزير فى زيارة للعاصمة الامريكية للقيام بحملة ضد الغاء الاتفاقية . واضاف "ان العلاقات بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مهمة بالنسبة لنا، و ايضا للولايات المتحدة. وفى ظل هذه الظروف، اعتقد ان الولايات المتحدة، كحليفة، يجب ان تقدم المزيد من التنازل".

ومن المقرر ان يعقد الجانبان جولة ثانية من المفاوضات فى واشنطن يوم الاربعاء القادم لبحث الدعوة الامريكية الى تعديل الاتفاق الذى استمر خمس سنوات.

وقد اتهمت ادارة ترامب اتفاقية التجارة الحرة بين كوريا والولايات المتحدة بزيادة العجز الامريكى فى تجارة السلع مع كوريا الجنوبية. وتقول سيئول ان العجز سيكون اكبر بدون الاتفاقية ودعت الى اجراء دراسة مشتركة لتأثير الاتفاقية على الاقتصادين.

يذكر ان الجولة الاولى من المحادثات، التى عقدت فى سيئول فى اغسطس، قد انتهت الى طريق مسدود. ثم هدد ترامب بالانسحاب من الاتفاق لكنه توقف بعد فترة قصيرة وسط معارضة قوية من داخل البيت الأبيض والكونغرس والصناعات ذات الصلة. كما ساهم التوتر المتزايد الناجم عن التجربة النووية لكوريا الشمالية 3 سبتمبر فى هذا القرار.

الولايات المتحدة لديها عجز 27.7 مليار دولار في تجارة السلع مع كوريا الجنوبية، ولكن لديها فائضا قدره 10 مليار دولار في تجارة الخدمات. ومنذ بدء نفاذ الاتفاق، ازدادت الاستثمارات الكورية الجنوبية في الولايات المتحدة من 2.2 مليار دولار إلى 5.8 مليار دولار، ووفرت 45.000 وظيفة.

وكجزء من الجهود الرامية الى التواصل مع قادة الرأي الرئيسيين، سيلتقى كيم بوزير الخارجية الامريكى السابق هنرى كيسنجر فى نيويورك يوم الخميس لبحث القضايا التجارية والدبلوماسية الثنائية، حسبما ذكرت وزارة التجارة فى سيئول.

ومن المعروف أن الحائز على جائزة نوبل للسلام يمثل حاليا مستشار غير رسمي لكثير من الشخصيات البارزة، بمن فيهم صهر الرئيس الامريكى دونالد ترامب ومستشاره الرئيسى جاريد كوشنر.

واضافت الوزارة ان كيم سيحضر بعد ذلك حفل العشاء السنوى الذى تستضيفه الجمعية الكورية والذى سيحضره الرئيس الامريكى السابق جورج دبليو بوش وفكتور تشا الذى تم اختياره لمنصب السفير الامريكى القادم فى سيئول.

( انتهى)

kamal@yna.co.kr