economy

إقتصاد وأعمال الصفحة الرئيسية < إقتصاد وأعمال

Article

سانغ يونغ تدخل إلى السعودية مجددا بعد غياب لمدة 4 سنوات

SNS Share
2017/05/17 16:04 KST

سيئول، 17 مايو(يونهاب) -- قالت شركة سانغ يونغ موتر للسيارات ، الوحدة الكورية الجنوبية لشركة ماهندرا& ماهندرا الهندية للسيارات ، اليوم الأربعاء إنها دخلت مجددا إلى المملكة العربية السعودية بعد أربع سنوات غياب ، وذلك في إطار جهودها للتوسع في سوق الشرق الوسط .

وكانت الشركة المنتجة للسيارات الرياضية قد انسحبت من السعودية الغنية بالنفط في عام 2013 ، لكن في السنة التالية بدأت التحضيرات للدخول إليها مجددا وفقا لما قال المتحدث باسم الشركة من دون أن يكشف عن أسباب الانسحاب.

قبل أربع سنوات، يقال إن التجار المحليين توقفوا عن بيع سيارات سانغ يونغ بسبب ضعف المبيعات ونقص الموديلات .

وفى وقت سابق من هذا الأسبوع، افتتحت سانغ يونغ موتور صالة عرض في العاصمة الرياض لتبيع في البداية سياراتها الرياضية تيفولى وكوراندو، حسبما ذكرت الشركة فى بيان لها.

جاء ذلك بعد أن وقعت شركة صناعة السيارات عقدا مع شركة عبد الله صالح البازي للسيارات، وهي شركة محلية لبيع السيارات ، في مطلع هذا العام لتصدير سياراتها الرياضية الرئيسية إلى المملكة.

ولتحقيق المزيد من التقدم في السوق غير المستغلة، اتخذت سانغ يونغ خطوات أخرى في فبراير من خلال التوقيع على عقد ترخيص مع شركة محلية لصناعة السيارات.

وبموجب هذه الصفقة، ستحصل الشركة الوطنية السعودية لصناعة السيارات (SNAM) على وحدات كاملة من النموذج المجدد بالكامل الذي يسمى حاليا Q200 لكوراندو الرياضية من مصنع سانغ يونغ في كوريا الجنوبية وتجميعها كسيارات مكتملة من عام 2020 فصاعدا في مصانعها للمبيعات المحلية وفقا لما قال المتحدث باسم الشركة .

كما سيكون موديل السيارة ريكستون G4 الرياضية أيضا متاحا في الشرق الأوسط عاجلا أو آجلا.

وصدرت سانغ يونغ ما مجموعه 52,200 سيارة في العام السابق كله . منها 10,519 وحدة أو 20% بيعت في إيران وبعض أسواق الشرق الأوسط الأخرى .

يذكر أن حصة شركة ماهيندرا & ماهيندرا 72.85% في سانغ يونغ موتور.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr