diplomatic

الحقيبة الدبلوماسية الصفحة الرئيسية < الحقيبة الدبلوماسية

Article

سفراء الدول العربية: نتمنى للقمة بين الكوريتين النجاح وأن تمهد الطريق لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية

2018/04/25 17:15 KST

Article View Option

في لقائهم مع أمين عام الامم المتحدة السابق بان ونائب وزير الخارجية جوه في سفارة سلطنة عمان في سيئول.

سيئول، 25 أبريل(يونهاب) -- عقد مجلس السفراء العرب بجمهورية كوريا لقاء خاصا مع بان كي-مون أمين عام الأمم المتحدة السابق، وجوه هيون نائب وزير الخارجية، وذلك بمقر سفارة سلطنة عمان في سيئول، بحضور عدد من المسئولين بينهم مدير عام الشرق الأوسط بوزارة الخارجية وأمين عام الجمعية الكورية العربية والرئيس التنفيذي لشركة إس أويل.

في بداية اللقاء، رحب سفير سلطنة عمان في سيئول محمد بن سالم الحارثي عميد السلك الدبلوماسي ورئيس الجمعية الكورية العربية بالحضور مهنئا الأمين العام السابق بان كي-مون على تعيينه رئيسا للمعهد العالمي للنمو الأخضر(GGGI) والذي يعنى بالتنمية الاقتصادية المستدامه وقضايا البيئة والمناخ، وقال أنه بالخبرة الطويلة لمعالي بان كي مون واهتمامه الشخصي بقضايا التنمية المستدامة والبيئة سيسهم في تحقيق المزيد من الإنجازات والنجاحات للمعهد.

كما تقدم نيابة عن السفراء بالشكر الجزيل لوزارة الخارجية على دعمها وتعاونها المتواصل وهنأ نيابة عن السفراء وزارة الخارجية والحكومة الكورية على الاستضافة الناجحة لأولمبياد بيونغ تشانغ التي مهدت الطريق للتقارب والحوار وعقد القمة بين الكوريتين ، قائلا " نتمنى للقمة النجاح وأن تمهد الطريق لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية ".

وتطرق السفير الحارثي لدور الجمعية الكورية العربية في تعزيز التعاون الثقافي بين الجانبين العربي والكوري. ومن جانبه قال بان إنه يمكن للدول العربية الاستفادة من معهد النمو الأخضر العالمي في العديد من المشاريع المتعلقة بالبيئة والزراعة والمناخ وتلك التي تعنى بالتنمية الاقتصادية المستدامة، وأنه سيبذل قصارى جهده لتقديم أي مساعدة في ذلك مشيدا بالعلاقات المتينة التي تربط الدول العربية بجمهورية كوريا.

كما أشاد بان بالمبنى المعماري لسفارة السلطنة ومواقف السلطنة المتوازنة وسياستها الحكيمة.

هذا وقال نائب وزير الخارجية "جوه هيون" إن بلاده تتطلع لمزيد من التعاون بين الدول العربية وجمهورية كوريا وأن هناك العديد من المقومات بين الجانبين، ويمكن للجمعية الكورية العربية أن تلعب دورا كبيرا أيضا في ذلك ".

وأشار للعمق التاريخي والثقافي للسلطنة ودورها الريادي في الملاحة البحرية على امتداد العصور وإعجابه الشديد بالهندسة المعمارية للمبنى وموقعه الاستراتيجي وأنه يمكن أن يلعب دورا كبيرا في تعزيز وتوسيع العلاقات بين كوريا وسلطنة عمان.

وفي ختام اللقاء تجول بان وتشو مع السفراء والحضور في مبنى السفارة مشيدين بالمعروضات التراثية والثقافية في متحف ومعرض السفارة والعمارة الهندسية الفريدة للمبنى وموقعه المتميز في وسط أحد الأحياء التاريخية في قلب العاصمة سيئول.

(انتهى)

peace@yna.co.kr